القدس بين الأسرلة والتهويد

الوصف:

القدس التاريخية.. أورشليم الكنعانية قبل ظهور اللغة العبرية بنحو ثمانية قرون. أرضُ الديانات السماوية. رمزُ حركة التحرّر العربية هي الآن قيد التهويد، والإنسان الصامد فيها قيد الأسرلة.

..الموقف الرسمي العربي يمعن اليوم في التصويب في الاتجاه الخطأ، فهل تقوم الحركات التحررية العربية ـ النضالية والجهادية على السواء ـ بالتصدّي لتصويب البوصلة لإنقاذ القدس وفلسطين؟

$US 7.00

الكمية:

Normally Ships Same Day
الناشر: المركز العربي للمعلومات
تاريخ النشر: 04/01/2007
وزن الشحن: 610



مراجعات الزبائن:
المنتجات التي شاهدتها حديثاً: