الفاتيكان وفلسطين

الوصف:
اليوم يشكل المسيحيون 1.04 بالمئة من إجمالي سكان فلسطين التاريخية. في العام 1922 كان في فلسطين 196 ديراً وكنيسة لم يبق منها إلا 48 كنيسة و47 ديراً. الكنائس في فلسطين اعتبرت نفسها دوماً جزءاً لا يتجزأ من محيطها العربي.. ألا يجب دعم صمودها دينياً ومعنوياً، ومنع إفراغ الأرض المقدسة من المسيحيين؟
..لولا أن المادة الخامسة من اتفاق الاعتراف المتبادل تنص على: «أن الفاتيكان ودولة إسرائيل يقرّان بأنّ لكل منهما مصلحة في تشجيع حج المسيحيين إلى الأرض المقدسة». فهل ستفتح أبواب الحج أمام المسيحيين العرب على مصراعيها؟ وهل يتمتع الجميع بمناعة الراعي وحصانته العربية؟
هل سيتم التطبيع مع إسرائيل تدريجياً؟ وما أثر ذلك في الكنائس المشرقية المختلفة؟ أسئلة كثيرة ومقلقة تستلزم سياسة حكيمة ترسمها بكركي في مستقبل الأيام.

$US 7.00

الكمية:

الناشر: شركة السفير ش. م. ل.
تاريخ النشر: 01/07/2014
وزن الشحن: 363



مراجعات الزبائن:
المنتجات التي شاهدتها حديثاً: