الانتحاريّون من الحشّاشين.. إلى الداعشيّين

الوصف: بداية ـ ولدى مقاربة ظاهرة الانتحاريين تاريخياً ـ تشير «معلومات» إلى أنه لا ينبغي الخلط بين هذه العمليات، والعمليات الاستشهادية التي انطلقت في البقاع العربية لتحرير الأرض من الاستيطان والاحتلال الأجنبي، وتنامت في سياق حركة التحرّر الوطني. لقد كانت هذه العمليات الاستشهادية البطولية صوناً للوطن والأرض، ومِنعةً للأجيال العربية التي انضوت تحتها كفرق مشتعلة بالحماسة تضاف كل يوم إلى الرصيد الاستراتيجي لحركة النضال الوطني.
أما العمليات الانتحارية ضد المدنيين العزّل التي استشرت كالفطر المميت مع «داعش» وأخواتها من أفرع «القاعدة» بعد بن لادن، فإنها في أقل الأحوال تحيل الأجيال العربية وإمكاناتها الواعدة إلى أشلاء جثث متفحّمة، وذلك لصالح أجندات غربية. هذه العمليات إذاً هي مريبة وخطيرة وخناجر مسمومة في جسد الوطن المنهك والأمة المقطعة الأوصال.
فكيف استشرى هذا النوع من العمليات ضد المدنيين وتفاقم في غفلة من العيون؟
$US 7.00

الكمية:

الناشر: شركة السفير ش. م. ل.
تاريخ النشر: 01/08/2014
وزن الشحن: 350



مراجعات الزبائن: