الحروب الإلكترونية

الوصف: يجد الأمنيون والمحققون والمشرعون العرب، وكذلك الغربيون، تحديات تقنية في غاية الصعوبة وهم يتعقبون هذه «المواقع الإلكترونية الجهادية» التي ما إن يمسكوا فيها برأس الخيط حتى ينقطع خيط الموقع برمته، لتبدأ خيوط مواقع أخرى جديدة منبة الصلة بالمواقع السابقة.
وتنجح اليوم مواقع «الجهاد الإلكتروني» ـ والتي يستخدمها أصحابها من خلال موزعات منتشرة جغرافياً في دول بعيدة ليس بينها وبين الدول المشرعة اتفاقيات قانونية ـ في تأليب الخلافات الداخلية لصالحها، وحشد المناصرين، ومتابعتهم باستمرار بالترغيب آناًً.. وبالترهيب دائماً.
هذا هو ما يشغل القيادات العربية اليوم.. الأمن أولاً وأخيراًً للإبقاء على واقع الحال السياسي.
أما إعداد طاقات إلكترونية رائدة يمكنها خوض معارك المستقبل الاستراتيجية مع أعداء هذا الوطن التاريخيين فليس في دائرة الضوء الأمني العربي..وإن كان على رأس اهتمامات العدو الإسرائيلي.
من يذكر اليوم عمليات المقاومة ضد الاحتلال؟ من يذكر «الأنونيموس العرب» وعملياتهم: «عملية نتنياهو»، «العملية مصر»؟ من يذكر «الهاكر» المغربي Loutis الذي هدد المواقع الإلكترونية الإسرائيلية الأمنية والاستراتيجية؟
قليلون هم الذين يذكرون، لأنهم لا يريدون أن ينسوا. أما الأجيال الجديدة المتروكة فهي بمنأى عن «هذا الخطر»، فالتعتيم على مثل هذه النشاطات «غير المطلوبة اليوم» بات سمة السياسات الأمنية العربية.
ولا بد من أن تسأل «معلومات»:  ما هو «المضمون» الجديد الذي يضيفه العرب إلى براعتهم المستحدثة باستخدام الإنترنت؟ ومن سيعدهم لمثل هذه المهمة الجليلة؟
..بانتظار أن تجود الأزمان العربية القادمة بعبقرية تكنولوجية تضيف جديداًً إلى رصيد البشرية ـ كما كان العرب يفعلون في أزمانهم الأولى ـ نخشى كثيراًً أن يطول هذا التعتيم مصحوباًً بقرع طبول «داعش» وأخواتها السود في أرجاء العرب، كما في أرجاء الفضاء الإلكتروني!
$US 7.00

الكمية:

الناشر: شركة السفير ش. م. ل.
تاريخ النشر: 01/02/2015
وزن الشحن: 359



مراجعات الزبائن:
المنتجات التي شاهدتها حديثاً: